Sunday, March 30, 2008

تسخين


الانتخابات على الأبواب
.
و الأعصاب مشدودة
.
و الحزازات و الحساسيات مكيّمة العداد
.
و الشباب و البنات كل واحد مجند نفسه في جيش أحد المرشحين و المرشحات
.
و أنا محضرلكم مفاجأة غير سارّة
.
نخش بالعميق
.
.
رافقتك السلامة في حلّك و ترحالك يا سيادة الفريق
.
بس بذمتك هالقيادات اللي هدّت شغلها
.
و ياية متليقفة تستقبلك و تتحمدلك بالسلامة
.
مو مال زف؟
.
اتطمنوا , الأمن مستتب
.

.
طبعا مصعب الفيلكاوي غني عن التعريف
.
الرياضي المخضرم
.
و الداعم الأول لمواهب الشباب
.
و الذي أفنى سنين عمره في خدمة الكويت
.
في جميع المجالات السياسية و الاجتماعية و الفنية
.
خصوصا و انه أنتج فيلم ....همم
.
شسم الفلم اللي منتجه؟
.

.
لعبي غيرها يالحكومة
.
غباءنا ما وصل لي هالدرجة يعني
.
.

يالله
.
هذا اللي جنيناه من مسلسلاتنا التاريخية
.
شكله كان يدوّر الزير سالم بيتهاوش معاه
.
.
خوش وسطية و هداية للاسلام
.
خو دخليهم و قنعيهم بالحجاب
.
.
الأخ جاسم مقطع الخشوع بالصلاة
.
شنو هالتركيز اللي خلاك تكتشف ان هالرسمة
.
صورة شيطان
.
حلمان فيه من قبل؟
.
.
انزين الحين ولي الأمر طالب بأملاكه
.
شلون ؟ مقبولة الصلاة بالدواوين المتعدية؟
.
أتمنى نسمع الاجابة كوني هاوي صلاة بالدواوين المخالفة
.
.
عيال يوسفي مشاغبين
.
أغا يوسفي بايران متولي الجوجل
.
و أغا يوسفي مال الكويت متولي البلوجز
.
ماكو رحمة

Thursday, March 27, 2008

امسحها بويهي

.
الكندري
.
و بريهتك
.
و نجوم مستويه على جتفك
.
و العلم المرتز على صدرك
.
امسحها بويهي
.

Wednesday, March 26, 2008

Monday, March 24, 2008

كشف التسلل




بالرغم من جميع الانتقادات السابقة لمنتخب حكومة الكويت و مديرها الفني الشيخ ناصر المحمد الا أنه أثبت بالفعل قدرة خططه الفعالة على حسم المباريات المصيرية , فهذا المدرب فاجأ الجميع بخطة تكتيكية لكشف التسلل أفشل فيها كل هجمات خصمه اللدود منتخب نواب مجلس الأمة الوطني

الكابتن ناصر ترك خط الوسط لخصمه يتلاعب به كيف يشاء الى أن اعطى اشارته لفريق الحكومة ليتقدم لاعبي الدفاع تاركين هجوم الخصم ورائهم في لقطة و لا أروع مما أوقع منتخب النواب في موقف لا يحسدون عليه و متى ؟ في الدقائق الأخيرة من المباراة مما يعني اطلاق صافرة الحكم معلنا نهاية المباراة المملة و التي مورست فيها كل أنواع اللعب الخشن من ملاسنات و أكواع و ضربات من فوق و تحت و بين الحزام

منتخب النواب في وضع لا يحسد عليه , خصوصا و نحن نعلم أن جمهوره يعاني من الاحباط و التذمر لقلة الانجازات و نتائجه الأخيرة المتسمة بالتعادلات في أغلب المباريات, نعم هو منتخب يهجم و يهجم و يهجم لكن بالأخير ماكو قناص يخلص الهجمة بالقوول , هجمة اسقاط القروض فوق العارضة , و هجمة الديوانيات عند المدرج الهلالي , و هجمة زيادة الخمسين ردّت عكسية و هلم جر

اضافة الى الاصابات البليغة التي يزخم بها فريق النواب , فخط التكتل الشعبي يعاني من اصابتين بالعظم و الثالثة بالطريج , و خط التكتل الوطني سيتفتت مثل البسكوته بعد المباراة استعدادا للمباراة القادمة , و خط حدس و بالرغم من صمود جمهوره الا أنه فاقد الأثر و أصبح أداءه مملا

المباراة القادمة ستقام حسب بطولة الخمس دوائر و هي أقوى بطولة يواجهها منتخب نواب مجلس الأمة كونهم لم يعتادوا عليها و لم يعدوا العدة لخوضها , أرضية الملعب وايد أكبر من طاقة اللاعبين و الفرق المنافسة كثيرة و لاعبين كل فريق يقولون الزين عندنا و الشين حوالينا

أما نحن , جمهور هذا المنتخب البائس , ما عندنا غير الاستمرار في التشجيع و البحث عن اللاعبين المحترفين الجدد لتطعيم منتخبنا الوطني عل و عسى تعود الخصوبة لخط الهجوم و يعود الى التهديف مرة أخرى

و السؤال الذي يطرح نفسه , ما هو دور اتحاد الكرة و اللجنة الأولمبية في المباراة القادمة ؟ هل سيتركون المنتخب يلعب بدون تدخل ؟ هذا ما سنراه في الأيام القليلة القادمة
___________________________________________
ستكون هناك العديد من الأنشطة المصاحبة للانتخابات
.
الرجاء من المدونين و المدونات المستعدين للظهور في مقابلات تلفزيونية مراسلتي على بريدي الألكتروني , و لن تكونوا مضطرين لذكر اسم مدونتكم بالتلفزيون
.
Kila_ma6goog@hotmail.com
.
شكرا

Friday, March 21, 2008

هنغري وطنية


كتبت هذا المقال قبل أيام من استقالة الحكومة
.
أنشره لكم الى حين تسخين مكينة الانتخابات
.

أحاول دائما التركيز على الظواهر السلبية و الايجابية التي تبرز على السطح في أوقات الأزمات و المصائب , و بالرغم من كم السلبيات الهائل لأزمة التأبين الحالية الا أنها فتحت أمامي أوسع أبواب التحليل و التفكير في تصرفات هذا المخلوق الغريب الملقب باسم المواطن الكويتي

و من أبرز ما لفت نظري خلال هذه الأزمة هو طريقة تعامل و فهم المواطن الكويتي لمفهوم الوطنية أو المواطنة و الجنسية , فقد سمع الجميع هذا الكم الهائل من أصوات المواطنين – الشرفاء – المنادين باسقاط – أو سحب – الجنسية الكويتية عن المؤبنين

لن أحاول هنا الدفاع عن المؤبنين او انتقاد الحكومة – بصير عاجل – فهذا الأمر لا يعنيني كثيرا و لكني سأحاول الابحار في أعماق عقل المواطن الكويتي و البحث في أسباب فهمه و تعامله الهش مع موضوع الجنسية و الوطنية

أشعر بالبؤس و الشفقة كلما مررت على مقالة يصرخ فيها الكاتب – من قمة راسه – بسحب الجنسية من المؤبنين و كأنه يحاول أن يشبع جوعه أو يعوض نقصه الشديد في الاحساس بالوطنية , فكثيرا ما أفكر في السبب الذي يدفع شخص الى المطالبة المتكررة – حنّة و لبحة – لسحب الجنسية من شخص آخر فقط لأنه قام بعمل لا يتفق مع مفهومه الشخصي لمعنى الولاء و الوطنية , أنا هنا لا احاول أن أقسو بالانتقاد و لكني بالفعل أحاول التفكير و البحث عن هذه الأسباب؟

أعتقد شخصيا بأن هناك شعور عميق ترسب في عقول أغلب المواطنين الكويتيين بأن الجنسية الكويتية هي هدية أو منحة أعطيت لهم مقابل شيء ما , قد يكون هذا الشيء هو تأييدهم للحكومة الشرعية في الغزو أو عمل مشرف آخر قاموا به في فترة من فترات حياتهم و أصبحوا يعتقدون أن احتفاظهم – أو استمرار تشريفهم – بالجنسية الكويتية هو ثمن لهذا الموقف المشرف أو ذاك

و للأسف تجد أن هؤلاء المواطنين يربطون – لا شعوريا – بين عدم الحصول على الجنسية و الاحساس بالعار أو الخطيئة المرتكبة من شخص ما فتجدهم يسارعون بتبرأة أنفسهم من أي شخص يقوم بفعل لا يتوافق مع المفهوم التقليدي للوطنية خوفا من أن يعتقد المجتمع بأنهم يشاركون أو يوافقون هذا الشخص في أفعاله الشاذة , بل أنك تراهم يبالغون في نهش لحم هذا الشخص و التنكيل به فقط لاثبات استحقاقهم للجنسية أمام الآخرين و أنهم من ضمن الفئة المنزهة و الغير مشكوك في ولاءها

و السؤال الذي يطرح نفسه هو, هل الحصول على الجنسية الكويتية عند بلوغ الثامنة عشر مكافأة أو هدية تهديها الحكومة – و فوقها الليسن – للمواطن الناجح و تحجبها عن المواطن الراسب بالولاء ؟ هل هناك اختبار بأشعة الانفرا رد لقياس مدى ولاء هذا المواطن أو ذاك ؟ أذكر جيدا يوم استلامي للجنسية عند بلوغي الثامنة عشر و أذكر جيدا أنني كنت انسان بطّالي عطّالي أنحاش من البيت بأنصاص الليالي للهياته مع الربع عند مطعم كبوريا في شارع المطاعم أو للتفرج على الهدّات في صبحان و لا أعتقد أن هذه الأفعال – الوطنية – تستحق أن تكافئني الحكومة بالجنسية عليها لأكشخ بها على الراسبين في اختبارات الولاء و الوطنية

و هنا اكتشفت بأن الجنسية في الواقع هي مجرد شهادة لمن يهمه الأمر تشهد بأن أجداد هذا الانسان كانوا – لحسن الحظ – موجودين في الكويت قبل اجراء الاحصاء الأول في بداية الستينات , بما يعني أن الجنسية الموجودة بحوزتي الآن ليس لها أي علاقة بولائي للكويت أو مقياس وطنيتي , هي فقط تثبت وجود جدي أو والد جدي – الله يرحمهم – في الكويت قبل سنة ستّين , هي ورث انتقل لي من من كان قبلي سواء كنت شخص ذو ولاء و وطنية أم شخص فاسد و تتسبب تصرفاته بايذاء هذا البلد و أهله

أيضا ساهمت المزايا المادية الكثيرة التي يتمتع بها كل من يحمل الجنسية الكويتية – بيت و قرض و مداخيل اضافية – في تحويل مفهوم بعض المواطنين للجنسية من الوطنية المعنوية الى الوطنية المادية البحته , فتجدهم يتعاملون مع الجنسية و كأنها وسيلة للحصول على الأموال السهلة و هم حين يطالبون باسقاطها عن شخص ما فانهم بالحقيقة يحاولون – لا شعوريا – معاقبته ماديا عبر حرمانه من فرصة الحصول على هذه المزايا المالية

و على الجانب الآخر من مفهوم الجنسية و الولاء الهش برزت على الساحة أصوات تخاطب المؤبنين بمنطق غريب جدا و هو لو كنتوا مسوين التأبين بالسعودية جان شصار فيكم؟ لو كنتوا مسوين التأبين بايران جان شصار فيكم ؟ لو كنتوا مسوين التأبين في مقديشو جان شصار فيكم ؟ للأسف هذه الأصوات أظهرت لي الفجوة العميقة في مفهوم المواطن لأبسط حقوقه و واجباته الوطنية , فأصحاب هذه الأصوات – النشاز – يوجهون رسالة غير مباشرة للحكومة بأن مساحة الحرية الموجودة في الكويت مقاسها وسيع على الشعب و أننا شعب مو كفو هالحرية و هالحكومة الطيبة المتسامحة مع عيالها الشياطين , أيضا و كأن الحكومة هي من تصدقت عليهم بهامش الحرية الموجود بالرغم من أن الوضع الطبيعي – في مخيلتهم – هو أن تتعامل الحكومة معهم بالفلقة و خيازرين ساحة الصفاة , ألم يسمعوا بدستور الكويت و مواده التي تقدس – أكرر تقدس – حرية الانسان – أكرر انسان – سواء المواطن أو المقيم؟

أخي المواطن الكويتي , أختي المواطنة الكويتية , استرخوا و اطمئنوا

الجنسية جنسيتكم بالوراثة , و دور الحكومة مقصور فقط على طباعة هذه الجنسية و تغليفها بالجلد الأسود و تسليمها لكم عند بلوغ الثامنة عشر , أيضا أخواني اطمئنوا , فحرية التعبير بالكويت أصل متأصل كفله لكم دستور الكويت الأصلي و لم تتكرم به الحكومة عليكم , لا أحد يستطيع أخذ ما لم يعطيه لكم و لا أحد يستطيع محاكمتكم حسب القوانين السعودية أو الايرانية أو حتى الموزمبيقية

Wednesday, March 19, 2008

عاجل عاجل عاجل

تحديث التحديث
.
تم بعون الله تعالى و حمده
.
حل مجلس الأمة الكويتي
.
واضح من الخطاب الأميري
.
الاستياء الكبير على وجه سموه و صيغة الخطاب
.
خصوصا عندما قال أن شيئا من ذلك لم يتحقق
.
أيضا كان هناك اشارات واضحة اتجاه وسائل الاعلام
.
عموما ماني شايف أحد زعلان عالمجلس
.
راح نشتاقلك يالشحومي
.
عدنان و لاري سلموا روحكم قبل لا يصيدونكم عالخامس
.
السعدون و الخرافي : ما أنصحكم بالترشيح
.
القادسية تعادل مع اربيل العراقي
.
شكرا للمتابعة
.
.
لمتابعة آخر التطورات و الاخبار
يرجى ضغط
ctrl + refresh

.
.
7:30
نجحت عملية الشباب و اخترب الستلايت
.
الكل ينتظر و يتربص
.
.
7:13
أم المعرس و أم العروس
.
بدأوا بتدارك الوضع المحرج و طمطموا سالفة اليد
.
عبر حبسه بحمام السرداب
.
و عاد الوضع الى ما كان عليه من ود و احترام
.
.
6:56
اتصل أحد الشباب
.
بواحد هندي يصلح ستلايتات
.
و اتفق معاه على تخريب بعض القنوات الدينية في الستلايت
.
.
.
6:40
احمر وجه جميع من في الغرفة
.
و بدأ العرق يتصبصب من وجه عم العروس
.
و بدأ يسأل الجميع بمن فيهم اللي يصب الشاي
.
العم مريض؟ العم صاحي؟
.
.
.
6:19
.
بالنسبة للعشا
.
وصلت لنا تفاصيل الاتفاق
.
اسبوع مشاوي
.
و اسبوع عيوش
.
اسبوع المشاوي الرموت عند الشياب
.
و اسبوع العيوش الرموت عند الشباب
.
.
.
6:01
اليد وقف فجأة و قال
.
حرامي ...حرامي ...حرامي
.
فلوسي فلوسي فلوسي
.
و بدأ يأشر على عم العروس العود
.
.
.
5:44
تم الاتفاق بين الشباب و الشياب على
.
شروط جديدة متعلقة بالعشا
.
و قد أصر الشباب على فتح ملف رموت التلفزيون
.
مع استياء شديد في أوساط الشياب
.
.
5:20:29
يد المعرس المشلول من ثلاثة و عشرين سنة
.
وقف فجأة
.
الكل مترقب شنو بقول اليد
.
.
.
5:20
تم اكتشاف اعادة جدولة العشا بدون علم أعضاء الشاليه
.
و اتضح وجود تجاوزات كبيرة من خلال التلاعب
.
في جدول العشا
.
تم تحويل القضية الى ديوان محاسبة الشاليه
.
.
.
5:00
المعرس حس انه متوهق
.
العروس بدت تعيد حساباتها
.
.
.
4:15
بعد اعادة عرض جدول العشا
.
اكتشفنا أن العشا مو على كله مطقوق
.
هناك تلاعب
.
..
3:45
أهل المعرس يفاجؤون أهل العروس بأن المعرس ما عنده شهادة
.
أم العروس تقول مو مهم الشهادة
.
خالة العروس تقود لوبي لفركشة الخطوبة
.
..
.
.
3:10
كله مطقوق يعقد اجتماع عاجل مع ربع القهوة
.
الشباب يبون مشاوي بس متفشلين من الشياب
.
الحل؟
.
ترقبوا
..
.
.
2:45
الرياييل وصلوا بيت العروس
.
محد ناطرهم عند الباب و أبو المعرس طنقر
.
ترقبوا
.
.
2:10
كله مطقوق يطلب مهلة من العقيد ليقرر شنو بييب عشا باجر
.
مشويات
.
و الا عيوش؟
.
.
تابعونا
.
.
.
1:30
اتصال عاجل من العقيد يخبّرني ان العشا علي باجر في الشاليه
.
.
12:50
رفيجنا العزوبي خطب

همممم

.
في شي مو طبيعي قاعد يصير
.
تقارير تلفزيون الكويت تمهد لقرار خطير
.
الله يستر
.
لحّد يعلق على هالبوست
.
احتمال كبير أضطر أشيله باجر
.
سلام

Saturday, March 15, 2008

84-5

ناطر تهدأ الأمور لأبدأ بعرض أهم

.

الأحداث السياسية المتفجرة في عام 84

.

الى ذاك الحين , استمتعوا بالدعايات

.


.
أذكر جيدا بزوغ نجم لايك كولا
.
و من ثم أفوله
.
لا أذكر أن طعمه كان سيئا
.
ليش وقّف؟
.

.

لبن سنابل

.

اسلامي

.

.

نحن و الأطفال

.

خسارة كبيرة

.

.
دقوس بو ديج
.
ملك الدقاقيس
.

.

عاش زباين الدور الأول

.

جاكسون و تمليس

.

لا تطمبز

.

.

أذكر هاللعبة جيدا

.

.

المفاجأة السادسة

.

و أكتسح هالعصير الأسواق الى الآن

.

.

أيضا دياي بيت التمويل

.

ماشاءالله رابي و متختخ

.

.
أكثر الطائرات دقة في المواعيد
.
دا كان زمان
.

.

علاقتي سيئة مع

.

باسكن روبنز

.

مادري ليش يجيبلي صداع

.

.

يا سلام

.

لا شيء أفضل من البيتزا

.

قبل لا يطلعلنا بابا جونز و دزمينوز و بيدزا بيدزا

.

.

كشخة

.

.

الأرنب الجائع

.

أعتقد لو كان هالمطعم موجود بالكويت

.

لما شفنا الكثير من مشاكلنا السياسية الحالية

.




Thursday, March 13, 2008

نفتقدك

أنا لا ألومك يا عزيزي
.
أنا أقول ما أقول و أعود الى بيتي و أنام بين أولادي
.
أما أنت فلا تعرف مصيرك لو قلت ما لا يعجب النظام
.

Monday, March 10, 2008

حكمت المحكمة

.
حدث في عام ألفين و ثمانية و ثمانين

في غرفة معتمة الأنوار في أحد سويتات فندق أمن الدولة في منتجع جنوب السرة , وقف اثنان من الضباط اللطفاء يحققون مع المتهم كلّه عبدالله مطقوق بتهمة الخيانة العظمى و تخطيط عملية انقلاب على الحكم

المحقق : اسمك الثلاثي ؟
ك.م : كلّه عبدالله مطقوق

المحقق : عمرك؟
ك.م : جريب السلاسين , احم احم أقصد سلاثين , ثلاسين لا لا ثلاثثين

المحقق : هل تعترف بالاتهامات المنسوبة اليك؟
ك.م : أي تهمة؟ خير؟

المحقق : انت متهم بعدم الولاء للكويت
ك.م : شدراك؟

المحقق : شلون شدراني؟ أنا أمن دولة و أفهمها عالطاير
ك.م : نوّرني؟

المحقق : حاط صورة شيخ على سيارتك؟
ك.م : لا

المحقق : بمكتبك؟
ك.م : لا

المحقق : يم كرفايتك؟
ك.م : لا

المحقق : ديوانيتك؟
ك.م : لا

المحقق : بموبايلك؟
ك.م : لا

المحقق : وال بيبر بلاب توبك؟
ك.م : هم لا

المحقق : سجّل عندك , اعترف المتهم بالتهمة الأولى و هي عدم الولاء للكويت
ك.م : لحظة يبا , الولاء بالصورة؟

المحقق : مسجّل بنادي القادسية ؟
ك.م : لا

المحقق : ما تمارس هواية الاشتراك بحاشية أحد الشيوخ؟
ك.م : لا

المحقق : على راسي , و قد اعترف المتهم بأنه يكره الأسرة الحاكمة و لا يشجع شبابها الله يطول بعمرهم
ك.م : أيداد بيداد

المحقق : التهمة الثانية , الولاء لدولة أجنبية , تعترف ؟
ك.م : شرم الشيخ؟

المحقق : لا يا حمار , ايران
ك.م : شلون صدتوني؟

المحقق : مراقبين كل تحركاتك يا خاين
ك.م : أي تحركات يا محترم؟

المحقق : تستعبط ؟ تنكر انك تروح خبّاز ايراني اللي بقطعة سلاسة ؟ شت , ثلاسة ؟ سلاثة ؟ خرا ثلاثثة؟
ك.م : يا ريت الأرض تنشق و تبلعني

المحقق : ماخذ بنتك معاك يعني مسوي تمويه ؟ عبالك ما ندري انك تضرب عالسمسم ؟
ك.م : استر على ما واجهت

المحقق : لا , توّ الناس , التهم وايد , حضرتك انسان خطير , أخطر من الصلال
ك.م : انت ليش معصب؟

المحقق : و قد اعترف المتهم بالولاء لدولة العدو الايراني و اصراره على أكل الخبز الايراني المسمسم و سماع أغاني معين
ك.م : خاكو سارت

المحقق : بعدك ما شفت شي , انت متهم بالتعامل مع أحزاب ارهابية محظورة , تعترف؟
ك.م : شفيك خايف؟ قول أي حزب

المحقق : حزب الله
ك.م : ما تحبهم؟

المحقق : لا , ما تدري انهم ارهابيين و مدعومين من ايران ؟
ك.م : بلا أدري , بس شسوي , قلبي يحبهم

المحقق : لابوك لابو قلبك , أشكرة تعترف انك تحبهم؟
ك.م : اي والله أحبهم , بس اذا مو عاجبينك عادي أغير

المحقق : تغيّر حق شنو؟
ك.م : اللي تبيه , البرشا ؟ الملكي ؟ اليوفي؟

المحقق : دلدغني , سجّل , اعترف المتهم بدعم حزب الله الارهابي و قد لوحظ أنه مضبط رنة تلفونه على أغاني محطة المنار
ك.م : تجيك التهايم و انت نايم , منو قال أدعمهم ؟ قلتلك أحبهم , و من طرف واحد بعد

المحقق : ابتلشنا فيكم يالعيم , يبا اذا لي هالدرجة تحب ايران ليش ما نحجزلك تذكرة بالعبارة ترد فيها ايران و تبرد دودتك ؟
ك.م : تعايرني بالعبّارة ؟ شدعوة يدّتك ياية الكويت بكونكورد و الا بنتلي كشف ؟ كلنا بالهوا سوا

المحقق : أشوفك طيّحت الميانة ؟
ك.م : لا والله , بس قلت نثري الحوار بسماع وجهة نظر الطرف الآخر

المحقق : والله لا أوديك بداهية , التهمة الرابعة – اعدام انشاءالله – تنظيم محاولة قلب نظام الحكم في الكويت , تعترف ؟
ك.م : لا والله ما اعترف , متى انقلبت أنا؟

المحقق : اذا أمريكا طقّت ايران شبتسوي؟
ك.م : أطلع مظاهرة بساحة الارادة

المحقق : و بعد؟
ك.م : أقاطع المنتجات الأمريكية و أبيع الفورد و أشتري هوندا

المحقق : و بعد؟
ك.م : احرق علم أمريكا عند سفارتهم

المحقق : عفية عالشاطر , و بعد؟
ك.م : كل هذا و بعد؟ ساعدني اذا عندك اقتراحات؟

المحقق : يعني ما راح تفجر منشآت نفطية ؟
ك.م : بالكويت؟

المحقق : اي بالكويت ؟
ك.م : لا

المحقق : ما راح تخطف طيّارة ؟
ك.م : لا , بس اذا تبيها تنخطف عندي واحد زقرتي مستعد يسويها

المحقق : منو , عماد مغنية ؟
ك.م : لا لا لا , الكويتي أنفع , واحد محليّ أصلي , الله يذكره بالخير ينقاله ليل ألين

المحقق : لي هالدرجة يحب حزب الله و ايران ؟
ك.م : مو بالضرورة , بس يخطفها عشان يطيحون القروض

المحقق : والله ما ينلام , شقونا هالبنوك
ك.م : اي والله , ما خلوا أحد مرتاح

المحقق : ماكو أخبار يديدة عن موضوع القروض ؟
ك.م : والله يقولون في أحكام قاعدة تطلع ضد البنوك اللي زايدة الدفعات و المدة

المحقق : و بو رمية ؟ ما صار عليه شي ؟
ك.م : لا والله ما عليه شي , خاموش هاليومين

المحقق : انت مع اسقاط القروض ؟
ك.م : لا والله انا ضد اسقاط القروض

المحقق : صج انك خيانة , سجّل عندك , اعترف المتهم بتنظيم خلية تهدف الى زعزعة أمن البلاد و قلب نظام الحكم
ك.م : يواش يواش , انا شقلت؟

حكمت محكمة أمن الدولة على المتهم كلّه عبدالله مطقوق بالصلب شنقا بالرصاص و ذلك لادانته بالتهم التالية , عدم الولاء للدولة , الولاء لدول أجنبية , دعم أحزاب ارهابية , محاولة الانقلاب على النظام , و عدم تأييد اسقاط القروض
________________________________________
.
طبعا ما يحتاج أوضح لكم بأن هذا الحوار خيالي و الشخصيات وهمية و أن مدونة كله مطقوق تقف قلبا و قالبا مع وزير الداخلية الرزة الرزين ذو الخد المتين و تصريحاته المطمئنة لجميع المواطنين , أيضا نؤيد جميع اجراءات أمن الدولة ضد المتهمين بالتأبين , حتى و ان كان فيها سحق للكرامات و كبت للحريات و تلفيق تهم و حبس البريئين , ألزم ما علينا راحة بال الوطن و سكوب و كل اللي توهم صاروا وطنيين
..
و عاشت الوحدة الوطنية

Saturday, March 08, 2008

84-4

شسالفة الشاهد مع فؤاد الهاشم؟
.
عسى بس صباح المحمد مو متشيع ؟
.
تبون شي عن التأبين؟
.
مفيش , من المسخرة اللي قاعدين نشوفها مو قادر أكتب شي محطرم
.
الرياضة في 84
.
.
هوشة بين الاتحاد الكويتي برئاسة الشهيد
.
و بيتر فلبان
.
لا أعلم تفاصيلها بس أعتقد ان الكويت وجهت اتهام لفلبان بالتلاعب بالنتائج
.

.
سفرات؟
.
من يقول؟
.

.

عاش الطائر الجريح

.

.

مقالة تستحق القراءة

.

كبرها

.

.

العيم دايما مظلومين

.

.

بروستش

.

المدرب الذي خلق كرة القدم الكويتية

.

.

عاش منتخب المستقبل

.

.

يقولون تقدم كثيرا في السن؟

.

و الأخ توه فايز بكأس العالم مع البرازيل

.

.

ايه

.

راحت أيام اللي فوزنا بالبطولة لن يكون جديدا

.

Wednesday, March 05, 2008

و ترجل الفارس


الثورة
.
الفلسفة
.
السياسة
.
الفكر
.
الليبرالية
.
الوطنية
.
الكويت
.
و
.
شعبها
.
تنعاك يا أبا قتيبة
.
انا لله و انا اليه راجعون

84-3

شكرا على التفاعل
.
مشاغلي كثيرة هذه الأيام
.
سأحاول كتابة شيء مفيد
.
الى ذاك الحين
.
قزروها بصور 84
.
.
فيلمي المفضل
.
و من يعرفني يعرف مدى تأثري به
.
ليلحين
.
:P
.

.
حوار علماني بين الفكر الديني و المثقفين الوطنيين
.
هل يتقبله المسرح الآن؟
.
و الا دقت الساعة؟
.

.

أعتقد الشاطر حسن هي المسرحية اللي فيها اغنية

.

بلادنا حلوة .. حلوة

.

بس الوطن ماله مثيل

.

بعد ما سافرنا الشوق رجعنا

.

حب الوطن غالي و العيشة فيه جنة

.

فرق بين كلمات أول و الحين

.

.

كامل الأوصاف

.

اللي يخوف و لا يخاف

.

.

أحمد مطر

.

و لافتاته المتفجرة

.

شهيقه , زفيره , ثورة

.

.

في اجازة

.

رحمك الله يا بو حنظلة

.

Saturday, March 01, 2008

84-2

يسألني البعض عن سبب هذا الصمت الذي تمر فيه المدونة
.
لا أخفيكم سرا بأنني أفكر جديا بالتوقف عن التدوين
.
لا لقلة المواضيع التي تستحق الكتابة
.
و لكن لقلة من يقرأ و يفهم
.
للأسف لا أرى أمامي غير بعض الانفعالات المتصنعة
.
الكل يعلج بكلمة وطنية و هو يمكن فعلا ما يعرف شنو معناتها
.
أصابتني جرثومة الكتابة أكثر من مرة
.
و لكني أمتنع عنها كوني لا أضمن سيطرتي الكاملة على ما سأكتبه , مما قد يجعلني أدخل طرف في حرب المزايدات و الاتهامات التي لا أقبل على نفسي المشاركة بها
.
لذلك سأصمت
.
و أستمر بالصمت
.
الى أن ينتصر العقل على الجهل
.
سأحاول اليوم استكمال توثيق مرحلة الثمانينات
..
.
أي معزة
.
و انت خليت فيها شي؟
.

.
رويشد بنص دينار؟!؟
.
وينك يا هلا فبراير
.

.

يا ليتني حاط فيها بذاك الوقت

.

.

3200 دينار

.

وكالة

.

.

خوش عرض

.

أهم شي استخدام الأحاديث الشريفة لأغراض تجارية

.

تغير شي؟

.

.

مليون بنك داش بتمويل خمسة و عشرين مليون دينار

.

خل يشوفون أم تي سي و أجلتي

.

.
رغم انضمام مرجان و فضة
.
الا أن ذهب لا يزال مكتسح الساحة
.

.

حرام والله سكروه

.

.

منو كان يدري ان بوباي مطعم قديم بالكويت؟

.

.

حلوة يالبحرينية

.

أم عيون العسلية

.

عدل؟

.

.

أهم شي انخفاض الاسترليني

.

اللي يبي رولز يحاتي السعر؟

.